مـنـتـدى الـعـرب الـمـسافـرون

هذا الموقع مخصص للسياح العرب وهو احد افضل المواقع المخصصة للسياحة و مساعدة المسافرين ، و هو أحد مواقع شبكة منتديات مكتوب !Yahoo ، انضم الان و احصل على فرصة متابعة أخبار و معلومات و صور و مقاطع فيديو من كل دول العالم.



النتائج 1 إلى 5 من 5
Like Tree0Likes

الموضوع: بحث تخرجي عن السمنه

  1. #1
    مــوقــوف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    162

    افتراضي بحث تخرجي عن السمنه

    السلام عليكم

    الى اخواني واخواتي الطالبات أنا سويت بحث التخرج شامل عن السمنه بالاحصائيه للطالبات مدرسه الزاهر بمكه المكرمه


    وهو معتمد 100%

    أتمنى أنه يفيدكم ترى الشغل فيه جبار جدا لايفوتكم العرض مع التجميع



    هذا العرض



    تحميل الملف حميده.pptx من هنا



    هذه مخرجات الدرس بالبرنامج SPSS المخرجات بالنسبه لازم يكون برنامج SPSS موجود في جهازك حتى يفتح معك


    تحميل الملف نسبه.spv من هنا


    الدتا الخاصه بأدخال البيانات على شكل الاستبيان




    تحميل الملف +ال...sav من هنا




    مقاطع خاصه بالدرس


    طفله عمرها سبع سنوات ووزنها 150 جرام


    تحميل الملف من هنا


    من باب المرح وضعت مقطع قط سمين



    تحميل الملف من هنا



    المقدمـة:
    التغذية والصحة مترابطة ترابطا وثيقا. ونمو الأطفال وتكوينهم الطبيعي وقوة الكبار وقدرتهم الإنتاجية تعتمد إلى حد كبير على ما يأكلون. وعلى الرغم من ذلك فما أقل من لم يمرض في وقت ما أثناء حياته نتيجة للتغذية الخاطئة أو حتى نتيجة لتناول أكثر مما يحتاج إليه من غذاء جيد . وإذا استطعنا أن نمنع كل ما يصيب الإنسان من عجز ومرض نتيجة للتغذية الخاطئة لتحسن كثيراَ مستوى الصحة في الجنس البشري . (سلامة، 2003م:12)
    إن التغذية الجيدة أساس الصحة الجيدة . ولكن ماهي التغذية الجيدة ؟ إنها لا تعني أكل كميات قليلة أو كميات كثيرة، ولا حتى مجرد الأكل بطريقة صحية، فالنمط الغذائي ليس إلا جزءاَ من الصورة الكاملة.
    إن التغذية الجيدة السليمة تعني حالة تغذوية مستمرة تمكن المرء من التمتع بصحة جيدة ، وهذه الحالة التغذوية تعتمد على محصلة التأثير المتبادلة بين الحالة الصحية عموما (الجسدية والنفسية )، والنمط الغذائي ، والبيئة المادية والاجتماعية والاقتصادي.
    وحينما نتناول الطعام ويتم هضمه في الجهاز الهضمي ويتم امتصاصه إلى الدم يأخذ صورتين رئيسيتين الصورة الأولى هي الجلوكوز (نوع من السكر) منشأة الأساسي السكريات والنشويات.. هذا الجلوكوز هو مصدر سريع للطاقة تستفيد منة جميع خلايا الجسم، أما الصورة الأخرى فهي الأحماض الدهنية ومنشأها الأساسي الدهون في الأكل وهذه الأحماض الدهنية هي مصدر آخر للطاقة، ولكن لايتم الاستفادة منها إلا بعد استهلاك الجلوكوز الممتص. (الفراهيدي، 2007م:48)
    ونخرج من هذا بأن وزن الجسم هو محصلة توازن بين طاقة مستمدة من الأكل وطاقة مستنفدة في الحركة. إذا قلت الطاقة المستمدة من الأكل وزادت الطاقة المستنفدة في الحركة انخفض وزن الجسم.. أما إذا زادت الطاقة المستمدة من الأكل ونقصت الطاقة المستنفذة في الحركة يقوم الجسم بتخزين الطاقة الزائدة في الخلايا الدهنية لحين الحاجة إليها فتتولد السمنة.
    والسمنة حالة يحدث فيها تراكم كميات زائدة من الدهون في الجسم والسبب الأساسي لحدوث السمنة هو زيادة الطاقة الحرارية للغذاء عن احتياجات الجسم فتتراكم على هيئة دهون تختزن في الجسم (الغذاء والتغذية ) وهي من الأعراض المرضية التي أصبحت شائعة في المجتمعات المتقدمة والنامية على السواء وقد لا تعتبر السمنة مرضا بحد ذاتها ولكنها عامل خطر رئيسي ومهم للعديد من الأمراض ـ ويمكن تعريف السمنة ببساطة ـ أنها زيادة غير طبيعية في دهون الجسم قد تكون في جميع أجزاء الجسم أو في مواضع محددة فيه.(الجندي، 2000م:88)
    مشكلة الدراسة:
    أجريت العديد من الدراسات عن مدى انتشار السمنة عند الطالبات بالذات في بعض الدول العربية، وتشير النتائج إلى حقائق مذهلة، حيث أن معدل انتشار السمنة (باستخدام الطول والوزن أو منسب كتلة الجسم) يفوق المعدل الكثير من الدول المتقدمة، وهذا مؤشر خطير يوحي بأن الأمراض المزمنة سوف تكون هي الأخرى في ارتفاع خاصة وأن متوسط عمر الفرد في الدول العربية آخذ في الازدياد، بصفة عامة أن السمنة أكثر شيوعاً عند النساء مقارنة بالرجال. (عبد الجليل، 2003م:11).
    تساؤلات الدراسة:
    ما هي اسباب السمنة لدى الطالبات؟
    ما هي العادات الغذائية المؤدية للسمنة لدى الطالبات؟
    اهداف الدراسة:
    تهدف الدراسة إلى:
    1 - معرفة اسباب السمنة لدى الطالبات.
    2 - معرفة العادات الغذائية المؤدية للسمنة لدى الطالبات.
    حدود الدراسة:
    حدود الدراسة المكانية هي مجمع البنات بالزاهر للمراحل الثلاثة، ابتدائي متوسط ثانوي.
    الحدود الزمانية: الفصل الدراسي الثاني 1431/1432هـ
    مصطلحات الدراسة:
    - السمنة المبكرة:
    هذه النوعية من السمنة تبدأ في مرحلة الطفولة حيث يزيد عدد الخلايا الدهنية في الجسم، وهذه النوعية من السمنة تستمر طوال العمر .. ومن الصعب السيطرة عليها لذا يجب على الأبوين الالتفات بأهمية إلى خطورة زيادة وزن الطفل.




    - السمنة عند البالغين:
    هذه السمنة تظهر عادة بعد مرحلة البلوغ و تزيد خلال فترة العشرينات و الثلاثينات من العمر وتستمر في الزيادة بصورة أقل في الأربعينات وبعد ذلك، وهذه السمنة تكون مصحوبة بزيادة حجم الخلايا الدهنية وليس عددها، وهذه السمنة قابلة للتجاوب مع النظم الغذائية، وهذه السمنة هي المقصودة بهذا النظام الغذائي.







    الفصل الثاني: الاطار النظري



    أسباب السمنة:
    تنتج الزيادة في الوزن عن عدم توازن بين الطاقة التي تصل إلى جسم الإنسان عن طريق الغذاء و الطاقة التي يصرفها لتأدية شتى الوظائف كالتنفس و هضم و امتصاص الأطعمة و الحركة اليومية. خاصة بعد ما أصبحنا نعيش في مجتمع يتوفر فيه الغذاء بكثرة بينما تقل فيه الحركة. ومن أهم أسبابها:
    أ‌- قلة النشاط الجسدي:
    إن قلة الحركة أو عدم ممارسة الرياضة يعتبر أحد الأسباب المهمة في تفشي السمنة بين المراهقين والبالغين، خاصة في المجتمعات الغنية، حيث لا يقوم الشخص بأي نوع من النشاط الجسدي، وحيث تتوفر كل الوسائل الحديثة التي تساعد على الخمول وقلة الحركة كالسيارة، والجلوس وراء المكاتب وأمام التلفزيون، ووجود الخادمة التي تقوم بكل الجهود الذي يجب أن تقوم به ربة الأسرة.
    ب‌- الإفراط في تناول الطعام:
    يرتبط هذا العامل ارتباطا وثيقا بالعامل السابق، وهو قلة النشاط البدني، فغالبا ما يكون الميزان الغذائي مختلا عند السمان. ويزداد الوزن عندما يتجاوز مد خول الطعام إنفاق الطاقة، وهذا يعني أن المد خول قد ازداد على حاجة الجسم إليه، أو إنفاق الطاقة قل دون أن يصاحبه نقص مماثل في مد خول الطاقة.
    ومن العوامل المهمة التي تؤثر على زيادة تناول الطعام مكان التناول، فالذهاب إلى المطاعم ودكاكين الوجبات السريعة والجو المحيط بها، سواء بالتقاء أفراد الأسرة بعضهم ببعض أومع الأصدقاء، يساهم في استهلاك مقادير أكبر من الطعام.
    ت‌- الوراثة.
    لا يزال هناك الكثير من الجدل حول دور الوراثة في الإصابة بالسمنة، وربط الوراثة بالسمنة ليس بالأمر السهل استنتاجه. ويعتقد بعض الباحثين أن الوراثة المكتسبة هي العامل الأساسي، حيث يولد الطفل في أسرة لها تفضيل خاص للطعام وتقوم بتحضير أطعمة دسمة وغنية بالكالوري، وبذلك يتعود الطفل على التلذذ وكثرة تناول الطعام (32). ولكن بعض الدراسات بينت أن هناك ارتباطا بين الوراثة والسمنة، خاصة عندما يكون الأبوان أوأحدهما سمينا.
    ث‌- تكرار الحمل والولادة.
    إن خصوبة المرأة العربية بصفة عامة عالية، وهذا يعني كثرة الحمل والإنجاب. ومن الملاحظ أن المرأة الحامل في المجتمعات العربية تكتسب وزنا إضافيا كبيرا يفوق المتفق عليه أثناء الحمل، وذلك نتيجة قلة النشاط البدني وكثرة تناول الطعام. ونجد كذلك أن الأم المرضع وخاصة في فترة النفاس تتناول أغذية خاصة، عادة ما تكون غنية بالدهون، بالإضافة إلى جلوسها وعدم حركتها في هذه الفترة مما يساعد وبشكل كبير في زيادة الوزن.
    ج‌- العمر والجنس.
    إن الطاقة المبذولة energy expenditure تقل مع تقدم العمر، وقد يكون هذا هو السبب الرئيسي في زيادة الوزن مع تقدم السن، وليست الزيادة في تناول الطعام، حيث تبين أنه لا يوجد تغير ملحوظ في كمية الطعام الذي يستهلكه الشخص البالغ على مدى عمره (27). أما بالنسبة للجنس فالمعروف أن الإناث لهن قدرة على تخزين الدهون أكثر من الذكور، وتدل معظم الدراسات البشرية (الأنتروبومترية) على أن نسبة الدهن عند البنات والنساء أعلى منها عند الأولاد والرجال.


    ح‌- العوامل النفسية.
    يعتقد أن الشخص السمين يتفاعل داخليا وخارجيا مع إغراءات تناول الطعام بشكل مختلف عن الشخص السوي. والجو النفسي والاجتماعي المحيط بالشخص السمين له تأثير كبير على سلوك الطعام لديه مقارنة بالشخص السوي. فلقد وجد أنه عندما لا يكون الغذاء مغريا dull، ولا الجو المحيط مشجعا، فإن السمين يتناول قليلا من الطعام. أما الشخص السوي فيرتبط سلوكه الغذائي بحالته الجسمانيه physical state سواء كان جائعا أم لا، ويكون تأثير المحيط الخارجي عليه قليلا.
    ه-العوامل الاجتماعية.
    يعتبر تناول الطعام أحد النشاطات الاجتماعية الممتعة لجميع الناس، وفي الوطن العربي ترتبط المناسبات الاجتماعية والدينية ارتباطا وثيقا بتناول الطعام.فهناك ولائم في الزواج والعزاء والأعياد وشهر الصيام وغيرها. وفي الحقيقة فإن الإسراف في تناول الطعام في هذه المناسبات وخاصة في شهر رمضان قد لعب دورا كبيرا في زيادة الوزن عند نسبة كبيرة من البالغين، ويرجع ذلك إلى نوعية الأغذية التي تقدم في هذا الشهر حيث تكون غنية بالدهون والمواد السكرية، وكذلك إلى قلة الحركة والخمول. ويجب ألا يقع اللوم على شهر رمضان بل على التطبيق والممارسات الخاطئة.
    خ‌- عوامل فيزيولوجية.
    هناك بعض الإضطرابات الفزيولوجية والهرمونية التي قد تؤدي لإلى حدوث السمنة, ومثال ذلك اضطراب الغدة الدرقية، ولكن هذه الحالات عادة ما تكون نادرة ولايمكن اعتبارها سببا مهما في الإصابة بالسمنة.
    أهم المخاطر الصحية للسمنة:
    التأثير النفسي للسمنة :
    يعاني الشخص السمين من بعض التأثيرات النفسية كالتفرقة و الاستهزاء من الآخرين، كما يعاني بعض السمناء من قلة الثقة بالنفس و الاستخفاف بشكلهم الخارجي . والسمنة تقلل من استعداد السمين في المشاركة في النشاط الرياضي الفردي و الجماعي وبالتالي الحرمان من الاستمتاع بهذا النشاط .
    آلام المفاصل :
    يشكو غالبية السمينين من آلام مفاصل الركبة و الورك و القدم وذلك ناتج من الضغط الذي يحدثه الوزن الزائد على هذه المفاصل، وهذا يقلل من حركة و نشاط السمين، كما يساعد على تلف العظام في هذه المفاصل .
    الجلطة القلبية:
    الجلطة القلبية هي السبب الرئيسي للوفاة في منطقة الدول العربية وتحدث هذه الحالة عندما يحدث انسداد في أحد الشرايين الحيوية المغذية لعضلة القلب نتيجة وجود جلطة أوتر سب الدهون في الشرايين، وعند ذلك فإن عضلة القلب تفتقد الأكسجين والعناصر الغذائية. ولقد وجد أن هناك علاقة بين السمنة وحدوث الجلطة القلبية.
    الرئتان:
    نظرا لزيادة حجم الأشخاص البد ناء فإن على الرئتين توفير كمية أكبر من الأكسجين مما يشكل عبئا عليها، بالإضافة إلى ذلك فإن وجود طبقة سميكة من الدهون في منطقة البطن تؤثر على التنفس، لذا فإن ضيق التنفس يزداد عند الأشخاص البد ناء.
    ارتفاع ضغط الدم:
    وجد أن السمينين يكونون أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم، وبما أن هذا المرض قد يسبب وبدرجات متفاوتة بعض الضرر للدماغ (الجلطة) والكلية، فإنه من الضروري للسمينين المصابين بارتفاع ضغط الدم أن يخففوا من أوزانهم.

    القلب:
    كلما ازداد وزن الشخص كان على قلبه أن يعمل بصورة أكبر لتوفير العناصر الغذائية (عن طريق الدم ) إلى جميع الأنسجة في الجسم، وكلما كبرت كتلة الجسم ازداد الإجهاد على القلب.
    بدانة الطفل:
    السمنة عند الأطفال ليست دليلا على صحتهم، فعندما يزداد وزن الطفل عن المعدل الطبيعي فإن عدد الخلايا الدهنية يزداد، وبما أن الخلايا الدهنية التي تكونت خلال فترة الطفولة تبقى مدى الحياة فإن ذلك يجعل إنقاص الوزن في الكبر من الأمور الصعبة.



    السرطان:
    وجد أن السمنة قد تكون مرتبطة ببعض أنواع السرطان مثل سرطان القولون والبروستاتا عند الرجال وسرطان الثدي والرحم عند النساء.
    طول العمر:
    تدل الدراسات على أن معدل الوفيات يزداد مع زيادة السمنة، فكلما ازدادت نسبة الشحوم في الجسم كانت فرصة الحياة اقل مقارنة بالأشخاص غير السمينين .
    الحمل و الجراحة:
    إن الوزن الزائد عند النساء قد يكون عاملاً في صعوبة و طول عملية الطلق وذلك لأن الجنين قد يكون في وضع غير طبيعي مما يصعب من ولادته. كما أن النساء شديدات السمنة كثيراً ما تواجههن ولادات عسيرة و زيادة في معدل حدوث الوفاة أثناء الولادة سواء للأم أو للجنين .
    السكتة الدماغية :
    تحدث السكتة الدماغية بسبب نزيف أو تجلط الدم في الدماغ و تعتبر السمنة و ارتفاع ضغط الدم و تصلب الشرايين من الأسباب التي تساعد على حدوث السكتة الدماغية و التي يكون من أعراضها الشلل في بعض أجزاء الجسم و خلل في القدرة على التحدث و بعض الاضطرابات العقلية و التي قد تؤدي إلى الوفاة .
    تصلب الشرايين :
    ينتج تصلب الشرايين عن تسرب الدهون في باطن الجدار الشرياني مما يساعد في تقليل مرور الدم أو عدم مروره نتيجة انسداد الشريان بالدهون، وهذا يساهم في حدوث السكتة الدماغية أو القلبية. وتدل الدراسات على أن هناك زيادة ملحوظة في حدوث تصلب الشرايين لدى الأشخاص البدناء.



    مرض السكري:
    ينتشر مرض السكري من النوع الثاني غير المعتمد على الأنسولين بصورة أكبر عند الأشخاص البدناء، وفي إحدى الدراسات وجد أن حوالي 57 % من مرضى السكر كانوا مصابين بالبدانة. وعندما يفقد مريض السكر وزنه الزائد فإن حالته في معظم الأوقات تتحسن.
    الوقاية من السمنة في المنظور الإسلامي :
    من أجل وأفضل نعم الله على العباد هي هدايتهم لدين الإسلام ؛ذلك لأنه منهج شامل لحياة البشر ،ينظم شؤون الدنيا والآخرة ، فيرتقي بالمسلم إلى سعادة الدنيا والآخرة. وذلك يتمثل في قوله تعالى :{ يا أيها الذين آمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم } ( الأنفال :24) فالحياة الحقيقية والسعادة الحقيقية في الإستجابة لأمر الله وأمر رسوله صلى الله عليه وسلم
    التنظيم الرباني:
    ومن تنظيم الإسلام للحياة تنظيمه للطعام والشراب ، فقد أمر الله بها ، فوضع المبدأ الأساس للصحة ، كما في قوله ـتعالى ـ : ( وكلوا واشربوا ولا تسرفوا )(الأعراف :31) وحذر سبحانه وتعالى ـ عباده من إتباع الشهوات : :(فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات فسوف يلقون غيا *إلا من تاب وآمن وعمل صالحا أولئك يدخلون الجنة ولا يظلمون شيئا )(مريم : 59ـ60)، فإتباع الشهوات يؤدي إلى الغي والضلال .
    من هدي الرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم في الوقاية والعلاج:
    وضع رسول الله صلى الله عليه وسلم أصلا جامعا في كل الطب في قوله : " ما ملأ ابن آدم وعاء شرا من بطنه ، بحسب ابن آدم لقيمات يقمن صلبه ، فان كان لا محالة : فثلث لطعامه ، وثلث لشرابه ، وثلث لنفسه " . ولو استعمل الناس هذه الكلمات بالطريقة التي ذكرتها ؛ لقلت الحاجة إلى الأطباء والصيادلة .
    وقوله صلى الله عليه وسلم "ما ملأ ابن آدم وعاء شرا من بطنه" : ذلك لأن أصل كل داء التخمة .وقال الحارث بن كلدة طبيب العرب : ( الحمية رأس الدواء ، والبطنة رأس الداء ) . وقال الحارث أيضا : ( الذي قتل البرية ، وأهلك السباع في البرية : هو إدخال الطعام على الطعام قبل الإنهضام ) . وقال غيره : ( لو قيل لأهل القبور : ماكان سبب آجالكم ؟ لقالوا التخمة) . فكما أن قلة الغذاء توجب رقة القلب وقوة الفهم وانكسار النف وضعف الهوى فإن كثرة الغذاء توجب ضد ذلك . وروى ابن أبي الدنيا في كتاب "الجوع "بإسناده عن نافع عن ابن عمر قال :(ما شبعت منذ أسلمت ) . وعن مالك بن دينار قال : ما ينبغي للمؤمن أن تكون بطنه أكبر همه ،وأن تكون شهوته هي الغالبة ) .وكان يقال :(من ملك بطنه ملك الأعمال الصالحة كلها ). وقال الحسن: (كان بلية أبيكم آدم عليه السلام أكله ، وهي بليتكم إلى يوم القيامة ). (السمنة علاجها وطرق الوقاية منها"د /محمد عبد المنعم") .
    علاج السمنة:
    علاج السمنة يحتاج إلى دراسة نمط وظروف عملية الأكل والتغذية عند المريض المصاب بها ،وأن الرياضة وحدها لن تؤدي أبدا إلى نتائج ملموسة.والعلاج الأساسي يعتمد على الحمية الدائمة والمستمرة . وأن استعمال العقاقير المانعة للشهية وحدها لها عدة أعراض جانبية كما أنها قليلة الفاعلية . وقد أكدت دراسة أمريكية مؤخرا أن 15 في المائة من الأطفال المصابين بالسمنة يعانون من ارتفاع ضغط الدم وقلة إفراز هرمون الأنسولين مما يسبب إصابتهم بمرض السكري وأكد الباحثون أن هناك علاقة وثيقة بين مشاهدة التلفزيون والمشكلات النفسية بالإصابة بالسمنة لدى الأطفال مشيرين إلى أن ممارسة الرياضة بصورة يومية يعد من أفضل الطرق لعدم إصابة هؤلاء الأطفال بالسمنة .
    إن الحركة جزء لا يتجزأ من النظام المنحف وللرياضة منافع عدة أهمها :
    ـ المساهمة في حرق السعرات الحرارية ، فتخسر من وزنك بسرعة أكثر ، وتمنع من اكتسابه مجدا .
    ـ تزيد من حجم العضلات بالجسم مع التخلص من الدهون الموضعية ( أوراك ، أرداف ، بطن) فتحسن من شكل الجسم وتزيد من قدرته على الحرق إجمالا .
    ـ عند اختيارك رياضة معينة ، فكر بالنوع الذي يمكن أن تمارسه بشكل متواصل دون أن يسبب الملل أو الكره . يمكن أن يكون ذلك رياضة المشي أو السباحة ، أو ألعاب الكرة أو غيرها . مارس رياضتك المفضلة ثلاث أو أربع مرات في الأسبوع لمدة لاتقل عن نصف ساعة كل مرة .
    الحلول الأكيدة :
    إن عملية تخفيض الوزن سهلة وبمتناول الجميع ، لكن الأصعب هو المحافظة على الوزن المنخفض . وتسعون في المائة من الأشخاص الذين حاولوا ولو مرة في حياتهم تخفيض وزنهم ، أخفقوا في الحفاظ على وزنهم الجديد . والسبب واحد ، وهو عدم التقيد بالتعليمات أو الإرشادات الصحية إلا لفترة وجيزة ، فترة الحمية . تتطلب كل عملية تخفيض وزن ناجحة تغييرا جذريا في نمط الحياة وإتباع عادات غذائية صحيحة طيلة العمر . إن كنت تشكو من وزن زائد وتتساءل عن الوسيلة الأصح لضبط وزنك ، أو أنت من بين الكثيرين الذين لم يفلحوا في الحفاظ على الوزن المنخفض ،
    كيفية التأكد من أن النظام المنحف مناسب :
    إن أردت إتباع نظام غذائي منحف بمفردك أو بعد استشارة اختصاصي تأكد من الأمور التالية:
    · يجب أن يكون مناسبا لعمرك ، ولوضعك الصحي ، ولتكوين جسدك (الطول، الوزن، البنية) ويأخذ بالاعتبار مأكولاتك المفضلة.
    · يجب أن يؤمن مغذيات من المجموعات الغذائية الخمسة الموجودة في الهرم الغذائي .
    · إن الإحساس بالجوع يدل على أن النظام غير مناسب لك.
    · إن خسارة الوزن السريعة والكبيرة غير مستحبة في الأنظمة الغذائية المنحفة.
    · النظام الغذائي الناجح هو الذي يمكن أن تتبعه طيلة حياتك ولا يمنعك من متابعة حياتك الاجتماعية بصورة طبيعية. أردد دائما لمرضاي أن النظام المنحف ليس بعقاب، ولا يجب أن يكون كذلك، بل على العكس، كلما كانت الأطباق شهية والنظام مريحا ، كان ذلك أفضل.




    الفصل الثالث: اجراءات الدراسة

    المنهج المستخدم:
    تم استخدام المنهج الوصفي التحليلي الذي يعتمد على المقابلة والملاحظة وجمع المعلومات عن طريق اداة استبيان.

    أدوات الدراسة:
    تم استخدام نموذج استبيان من اعداد الباحثة لجمع المعلومات من الطالبات مباشرة. وتم تقسيم الاداة إلى ثلاث اجزاء.
    - بيانات وصفية.
    - الامراض المتواجدة عند الطالبات
    - العادات الغذائية
    عينة الدراسة:
    تم اختيار 20 طالبة من مجمع المدارس للبنات في الزاهر ، حيث تم اختيار الطالبات البدينات، بالاستعانة بالأخصائية الاجتماعية.

    وصف عينة الدارسة:
    المرحلة الدراسية:

    جدول رقم (1)



    المرحلة الدراسة


    التكرار


    النسبة


    ابتدائي


    2


    10.0


    متوسط


    6


    30.0


    ثانوي


    12


    60.0


    المجموع


    20


    100.0


    تم اختيار أفراد العينة من مجمع مدارس بمدينة مكة المكرمة وتم اختيار الطالبات السمينات ، فمثلت النسبة 10% ابتدائي، و30% متوسط، و60% لطالبات الثانوي.

    الاساليب الاحصائية:
    تم استخدام التكرارات والنسب المئوية لتفسير الظاهرة محل الدراسة.

    الفصل الرابع : نتائج الدراسة

    الامراض المتواجد لدى الطالبات:

    الضغط:

    جدول رقم (2)



    التكرار


    النسبة


    طبيعي

    14


    70


    غيرطبيعي

    6


    30.0


    المجموع


    20


    100.0


    من خلال الجدول رقم (2) نرى أن نسبة 30.0% من الطالبات ضغط الدم لديهم غير طبيعي. وهو معدل مرتفع بالنسبة لأعمار الطالبات مما يشير إلى وجود سبب مؤثر في إرتفاع ضغط الدم لدى الطالبات ، وهو السمنة الزائدة. بينما نسبة 70.0% ضغط الدم لديهم طبيعي






    السكر:

    جدول رقم (3)



    التكرار


    النسبة


    منخفض

    4


    20.0


    طبيعي

    11


    55.0


    مرتفع

    5


    25.0


    المجموع


    20


    100.0


    من خلال الجدول رقم (3) نرى أن نسبة 55% من الطالبات مستوى السكر لديهم طبيعي، بينما نسبة 25% نسبة السكر لديهم مرتفعة ، وكذلك نسبة 20% نسبة السكر لديهم منخفضة، وتلك نتائج غير طبيعية مقارنة بأعمار الطالبات ويرجع ذلك إلى السمنة الزائدة عند الطالبات.






    الكرسترول:

    جدول رقم (4)



    التكرار


    النسبة


    طبيعي


    13


    65.0


    غيرطبيعي


    7


    35.0


    المجموع


    20


    100.0


    من خلال الجدول رقم (4) نرى أن نسبة 35% من العينة نسبة الكر سترول لديهم غير طبيعية، وتلك نتائج غير طبيعية مقارنة بأعمار الطالبات ويرجع ذلك إلى السمنة الزائدة عند الطالبات. اما باقي العينة 65% فنسبة الكر سترول لديهم طبيعية.







    الدهونالثلاثية:

    جدول رقم (5)



    التكرار


    النسبة


    طبيعي

    7


    35.0


    غيرطبيعي

    13


    65.0


    المجموع


    20


    100.0


    من خلال الجدول رقم (5) نرى أن نسبة 65% من العينة نسبة الدهون الثلاثية لديهم غير طبيعية، وتلك نتائج غير طبيعية مقارنة بأعمار الطالبات ويرجع ذلك إلى السمنة الزائدة عند الطالبات. اما باقي العينة 35% فنسبة الدهون الثلاثية لديهم طبيعية.




    محيطالخصر:

    جدول رقم (6)



    التكرار


    النسبة


    طبيعي

    2


    10.0


    غيرطبيعي

    18


    90.0


    المجموع


    20


    100.0


    من خلال الجدول رقم (6) نرى أن نسبة 90% من العينة محيط الخصر لديهم غير طبيعية، وتلك نتائج غير طبيعية مقارنة بأعمار الطالبات ويرجع ذلك إلى السمنة الزائدة عند الطالبات. اما باقي العينة 10% فمحيط الخصر لديهم طبيعية.








    الامراضالموجودعندالطالبة:


    جدول رقم (7)


    الامراض الموجود عند الطالب



    التكرار


    النسبة


    ضغطدم

    6


    30.0


    سكر

    2


    10.0


    مرضقلب

    1


    5.0


    مشاكلفيالنوم

    11


    55.0


    المجموع


    20


    100.0



    من خلال الجدول رقم (7) نرى أن نسبة 55% من العينة لديهم مشاكل في النوم، وتلك نتائج غير طبيعية مقارنة بأعمار الطالبات ويرجع ذلك إلى السمنة الزائدة عند الطالبات. اما باقي العينة 30% لديهم ضغط دم، ونسبة 10% لديهم سكر، أما نسبة 5% فيعانون من مرض القلب.






    العادات الغذائية للطالبات:

    ممارسة الرياضة:

    جدول رقم (8)


    ممارسة الرياضة


    التكرار


    النسبة


    نعم

    6


    30.0


    لا

    14


    70.0


    المجموع


    20


    100.0


    من خلال الجدول رقم (8) نرى أن نسبة 70% من العينة لا يمارسون الرياضة،. اما باقي العينة 30% فتمارس الرياضة، وهنا يظهر لنا عامل من العوامل المؤدية للمسنة وهي عدم ممارسة الرياضة.





    عدد الوجبات الغذائية.

    جدول رقم (9)



    التكرار


    النسبة


    اقلمنثلاثوجبات

    2


    10%


    ثلاثوجبات

    8


    40.0%


    اكثرمنثلاثوجبات

    10


    50%


    المجموع


    20


    100.0



    من خلال الجدول رقم (9) نرى أن نسبة 50% من العينة عدد الوجبات لديهم أكثر من ثلاث وجبات،. اما باقي العينة 40% فعدد الوجبات ثلاث فقط، ونسبة 10% أقل من ثلاث وجبات. وهنا يظهر لنا عامل آخر من العوامل المؤدية للمسنة وهي عدم التنظيم الغذائي.



    نوعالطعامالذيتفضلينه:

    جدول رقم (10)



    التكرار


    النسبة


    اكلالبيت

    9


    45.0


    اكلخارج البيت

    11


    55.0


    المجموع


    20


    100.0



    من خلال الجدول رقم (10) نرى أن نسبة 55% من العينة نوع الطعام الذي يفضلونه اكل من خارج البيت، اما باقي العينة 45% فيأكلون من البيت، وهنا يظهر لنا عامل آخر من العوامل المؤدية للسمنة وهي عدم التنظيم الغذائي.



    نوعالمشروبالذيتفضلينه:

    جدول رقم (11)


    نوع المشروب الذي تفضلينه


    نوع المشروب الذي تفضلينه


    التكرار


    النسبة


    مشروبطبيعي

    3


    15.0


    مشروباتطبيعيةمعلبة

    11


    55.0


    مشروباتالطاقة

    6


    30.0


    المجموع


    20


    100.0


    من خلال الجدول رقم (11) نرى أن نسبة 55% من العينة نوع المشروب الذي يفضلونه مشروبات طبيعية معلبة، اما باقي العينة 30% فمشروبهم المفضل مشروبات الطاقة، أما با قي العينة 15% فتفضل مشروبات طبيعية، وهنا يظهر لنا عامل آخر من العوامل المؤدية للسمنة وهي عدم تناول المشروبات الغير طبيعية والمحفوظة.





    عددساعاتمشاهدةالتلفاز:

    جدول رقم (12)


    عدد ساعات مشاهدة التلفاز


    عدد ساعات مشاهدة التلفاز


    التكرار


    النسبة


    لايوجدتلفاز

    1


    5.0


    من1– 2 ساعــــة

    4


    20.0


    من 3 - 4 ساعات

    11


    55.0


    اكثرمن5ساعــات

    4


    20.0


    المجموع


    20


    100.0


    من خلال الجدول رقم (12) نرى أن نسبة 55% من العينة يقضون من (3-4) ساعات في مشاهدة التلفاز، ونسبة 20% تشاهد التلفاز ما بين (1-2) ساعة، اما باقي العينة 20% فيشاهدون التلفاز أكثر من ه ساعات، أما باقي العينة 5% لا يوجد لديهم تلفاز، وهنا يظهر لنا عامل آخر من العوامل المؤدية للسمنة وهي عدم الحركة والجلوس فترات طويلة امام التفاز.




    تناولوجبةاثناءمشاهدةالتلفاز:

    جدول رقم (13)


    تناول وجبة أثناء مشاهدة التلفاز


    تناولوجبةاثناءمشاهدةالتلفاز


    التكرار


    النسبة


    نعم

    11


    55.0


    لا

    9


    45.0


    المجموع


    20


    100.0



    من خلال الجدول رقم (13) نرى أن نسبة 55% من العينة تتناول وجية أثناء مشاهدة التلفاز، اما باقي العينة 45% فلا يأخذون وجبات اثناء المشاهدة، وهنا يظهر لنا عامل آخر من العوامل المؤدية للسمنة وهي عدم تناول المشروبات الغير طبيعية والمحفوظة.







    النتائج:
    ظهر من خلال التحليل الاحصائي للبيانات التي تم جمعها أن من اسباب سمنة الطالبات ما يلي:
    عدم ممارسة الطالبات للرياضة.
    كثرة عدد الوجبات.
    الوجبات الخارجية.
    المشروبات الصناعية
    تناول وجبات اثناء مشاهدة التلفاز
    كثرة الجلوس امام التلفاز بدون حركة
    كذلك ظهر أن اكثر الامراض الناتجة بسبب السمنه
    مشاكل اثناء النوم.
    ضغط ، زيادة الدهون ، زيادة الكرسترول ، السكر




    التوصيات:
    * عدم تناول اللحوم أكثر من مرة واحدة في اليوم وعدم تناول أكثر من نوع من أنواع الأطعمة المكثفة في الوجبة الواحدة ، والأطعمة المكثفة : هي جميع أنواع الأغذية ماعدا الخضار والفواكه الطازجة .

    * يجب عدم خلط الأغذية المختلفة معا ، بمعنى خلط طعام نشوي بآخر بروتيني ، وعدم دمج نوعين من البروتين مختلفي الطابع كاللحم والبيض ومنتجات الألبان ، بل يجب تناول كل نوع على حدة .

    * عليك بتقسيم وجبات اليوم الواحد لأربع وجبات ويفضل أن يتم تقسيم وجبة الغداء لوجبتين وعدم تناول الطعام بشراهة ، وإذا أردت تناول أي نوع من الحلويات والفواكه فمن الأفضل أن يكون بعد الوجبة الرئيسية بثلاث ساعات على الأقل حتى يتم الهضم الجيد لملتناوله من طعام قبل تناول الحلويات.

    * يسمح بتناول الخبز الأسمر بنخالته أوخبز البروتين قطعة واحدة أوقطعتين في اليوم، السلطات ذات الأوراق الخضراء بأنواعها والمربيات الخاصة بالرجيم والخالية من السكر والقهوة والشاي بدون سكر والتوابل تضاف حسب الرغبة وإنما بإعتدال.

    * لايمكن فرض رجيم واحد لجميع الأشخاص مع مراعاة أن الرجيم القاس مضر بالصحه والرجيم اللين لايجدي نفعا والإعتدال والتخفيف مطلوبان فلا يطلب من الشخص سوى التخفيف من أكله الإعتيادي.

    * تجنب استخدام المشهيات المحتوية على نسب عالية من السعرات كالصلصة والكاتشب وتجنب الوجبات الجافة السريعة وإحذر من تناول الطعام أثناء مشاهدة التلفزيون أو الاسترسال في القراءة لأن تلك الأوقات من أكثر الأوقات التي تفقد منها الإحساس بمدى امتلاء معدتك.

    * يحسن عدم القيام بشراء مواد البقالة وأنت في حالة الجوع لأن ذلك يزيد من شهيتك للمأكولات ويجعلك تسرف في إنتقاء الأصناف.

    * المحافظة على ممارسة الرياضة وتابع وزنك أسبوعيا مع ملاحظة أن ملابسك مؤشر على زيادة وزنك.



    المراجع
    الفرهيدي، احمد خليل (2006) الغذاء المثالي.
    جندب، يوسف إبراهيم (2002) التمثيل الغذائي للدهون
    علي ، احمد سلامة (2009) السمنة في الميزان.
    موقع جوجل (2011)




  2. #2
    مسافر متالق الصورة الرمزية ذهب مشغول ~
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    712

    افتراضي

    جهد جبار أختي الذيبه تشكرين عليه وجزاك الله خيرموضوع في غاية الأهمية للجميع.




  3. #3
    مــوقــوف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    162

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ذهب مشغول ~ مشاهدة المشاركة
    جهد جبار أختي الذيبه تشكرين عليه وجزاك الله خيرموضوع في غاية الأهمية للجميع.


    مشكوووووووره ياسكرررررره على تعليقك على كل مواضيعي تسلمين ياغاليه




  4. #4
    مشرفة البوابة العامة الصورة الرمزية توبليرون
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المشاركات
    15,940



    افتراضي

    ما شاءالله صحيح جهد جبار وعمل تستحقين عليه اللمتياز بجدارة ..........الله يوفقك ان شاءالله


    عش عفويتك..تاركا للناس إثم الظنون...
    فلك أجرهم ولهم ذنب ما يعتقدون


  5. #5
    مدير المنتدى الصورة الرمزية فيصل
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    42,351

    افتراضي

    ما شاءلله عليك اختي
    مجهود رائع ولا قصرتي بالاضافه هنا بالمنتدي للبحث






معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 5 (0 من الأعضاء و 5 زائر)

     

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك