مـنـتـدى الـعـرب الـمـسافـرون

هذا الموقع مخصص للسياح العرب وهو احد افضل المواقع المخصصة للسياحة و مساعدة المسافرين ، و هو أحد مواقع شبكة منتديات مكتوب !Yahoo ، انضم الان و احصل على فرصة متابعة أخبار و معلومات و صور و مقاطع فيديو من كل دول العالم.



موضوع مغلق
صفحة 2 من 6 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 6 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 54
Like Tree0Likes

الموضوع: جزيرة فرسان !!!

  1. #11
    مسافر خبير الصورة الرمزية ibraheem445
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    1,609

    افتراضي



    صورة سيارتنا اللي واعدتكم ،،




  2. #12
    مسافر متالق الصورة الرمزية الطائر الصغير
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    المشاركات
    888

    افتراضي جزيرة فرسان 2

    جزر فرسان عبارة عن جزر متناثرة ومتقاربة وتربو على تسعين جزيرة وليست كلها مأهولة بالسكان أما أهم الجزر المأهولة بالسكان فهي:
    فرسان:وهي أكبر الجُزر
    السجيد:تقع في الشمال الغربي من فرسان ويفصلها عن فرسان ممر مائي وهي ذات سواحل جميلة تزينها أشجار النخيل تبعد عن فرسان مايقارب 35كيلو متر،وتتبعها بعض القرى مثل المحصور وخُتُب وخولة وأبو الطوق
    قُمّاح:تقع جنوب غرب فرسان ولهذه الجزيرة موقع استراتيجي وجغرافي هام،فهي تشرف على الممر الدولي للبحر الأحمر وعلى السفن العابرة من قناة السويس في الشمال إلى باب المندب في الجنوب وبالعكس.
    وتضم جزيرة فرسان عدة قرى تقع في داخلها أي لاتنفصل عنها بحاجز مائي وهذه القرى هي
    المحرق: تقع جنوب بلدة فرسان بمسافة مقدارها تسعة كيلو مترات وبها وادي مطر الأثرية ويكثر فيها الغزلان
    القصار:تقع جنوب فرسان وتبعد عنها حوالي خمسة كيلو متر وبالقرب منها قلعة لقمان وهي الآن قرية مهجورة
    المسيلة:تقع شمال فرسان وهي أقرب القرىإليها ولاتبعد سوى كيلو متر واحد،وسكانها جميعهم من البدو ويطلق عليهم إسم العبوس
    الحُسين:تقع في الشمال الشرقي لفرسان وتبعد ثلاثون كيلو متر وأهم مايميزها جودة بطيخها وشمامها وفي الشعاب القريبة منها كانت تكثر قطعان الغزلان
    صيّر:هي أكبر قرى فرسان وتبعد عنها حوالي خمسة وأربعين كيلو متر،إزدهرت قديما بتجارة اللؤلؤ كما إزدهر فيها صيد السمك حديثاً،وأهل هذه القرية مولعون بالألعاب الشعبية ومحافظون عليها.
    ومن الأثار الموجودة في الجزيرة:
    بيت الجرمل
    نظراً لأهمية موقع جزيرة قماح فقدقام الألمان خلال الحرب العالمية الأولى ببناء مستودع كبير لهم فيها يعتقد أنهم كانوا يهدفون من ورائه إلى توفير الذخيرة لسفنهم الحربية للتجول في البحر الأحمر أثناء تلك الحرب.وهذا البناء مازالت معظم بقاياه موجودة حتى الآن وهو عبارة عن بناء تبلغ مساحته مائة وسبعة أمتار طولا وأربعة وثلاثون مترا عرضا،ويذكر المعاصرون لبنائه أن الألمان لم يكملوا بنائه وتركوه دون سقف ولاتزال آثارأقدام وأحذيةالعمال الذين بنوه واضحة على سطح سورِه.
    وادي مطر
    وهي منطقة تبعد تسعة كيلو متر جنوب مباني فرسان ،تضم أطلالاً ذات صخور كبيرة عليها بعض كتابات فسرها بعض خبراءالآثار بوزارة المعارف بأنها كتابات حميرية
    الكدمي
    في قرية القُصار يجد بها مكان يسمى الكدمي،به بنايات متهدمة ذات أحجار كبيرة يغلب عليها الطابع الهندسي يتمثل في مربعات ومستطيلات وبقايا أحجار تشبه إلى حد كبير الأعمدة الرومانية
    قلعة لقمان
    تقع قلعة لقمان في الجنوب الشرقي من جزيرة فرسان،وتبعد عنها عشرة كيلو متر،وهذه القلعة عبارة عن حجارة ضخمة متهدمة تدل على أنها أنقاض قلعة قديمة بنيت على مرتفع يطل على السواحل الشرقية والجنوبية والغربية للجزيرة،وإن أثر بناء هذه القلعة مايزال واضحا وبطريقة تدعو إلى الدهشة في كيفية رفع تلك الحجارة الضخمة التي لايعرف لها تاريخ .
    وتشتهر الجزيرة بـ :
    الحريد:
    من أشهر المناسبات في فرسان ،مناسبة الحريد،وهو سمك معروف لدى السواحل والإسم العلمي له(ببغاء البحر)،ويظهر في موسمه من كل عام من ثلاثة إلى سبعة أيام يبدأمن صباح اليوم الخامس عشر أو السادس عشر من الشهر القمري وتمتد حتى العشرين أو الثاني والعشرين منه ويظهوره يكون في الفترة الواقعة بين شهري أبريل ومايو.ويظهرعلى شكل قطيع من القطعان ويخرج بكميات ضخمة.
    اللؤلؤ:
    على سواحل هذه الجزيرة تكثر مناطق صيد اللؤلؤ،ولقد كانت السفن الفرسانية تسافر إلى الغوص في مواسم معينة من العام بحثاً عن اللؤلؤ ثم تعود محملة بالمحصول الجيد الوفير لتكون عدن أو إمارات الخليج العربي سوقاً لتجارتهم، بل وصلوا إلى بلاد الهند وباكستان وبعض دول أوروبا كفرنسا وإيطاليا وبريطانيا .
    العنبر:
    سوحل جزائر فرسان التي تميزت بغناها بمصائد اللؤلؤ ومصائد الأسماك وتنوعت فيها الحياة المرجانية والأحياء المائية من رخويات وقواقع إلى جانب ذلك كله فهي تعتبر ناطق غنية بمادة العنبر الخام الذي يشكل وجوده على سواحلها مصدرا من مصادر الرزق بالنسبة لبعض سكانها الذين يمارسون هواية البحث عنه في موسم الشتاء
    والعنبر عبارة عن شجر ينبت في قاع البحر يسقط منه ثمره " الكمثرى" الذي يعتبر غذاء رئيسيا للحوت الضخم فإذا كان هذا الثمر قد وصل إلى الشاطيء وهو بشكله الخام فهو نوع جيد يدل على ذلك لونه الشهب وشكله الكمثري
    أما إذا كان هذا العنبر قد ابتلعه الحوت وقذفه منت جوفه مرة أخرى فإن هذا يعني أنه عنبر من الدرجة الثانية لأن شيئا من فائدته ورائحته قد أُستُهلك.
    وللحديث بقية ان شاء الله


    في سعة الأخلاق كنوز الأرزاق


  3. #13
    مسافر خبير الصورة الرمزية ibraheem445
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    1,609

    افتراضي

    الشباب مو راغبين بالتقرير أو كيف ؟؟؟؟؟؟؟؟




  4. #14


  5. #15


  6. #16


  7. #17
    مسافر خبير الصورة الرمزية ابو عمر
    تاريخ التسجيل
    May 2004
    المشاركات
    1,193

    افتراضي

    الأخ ابراهيم اهنئك على هذا الموضوع الرائع الذي يميط اللثام عن هذه الجزيرة الحالمة من جزر مملكتنا الحبيبة. والتى رغم جمالها الا انها لم تحظى بالبروز الاعلامي المنشود ولا الاستثمارات السياحية. وقد اتيحت لى الفرصة لزيارة هذه الجزيرة ويسعدنى ان اشارك في توضيح بعض المعلومات عنها وكذلك اضافة بعض الصور . اما المعلومات فقد وجدتها في احد المواقع وهي معلومات جيده وهامة وليس لى فيها الا النقل الذي رأيت انه ربما سيضيف بعض المعلومات ، اما الصور فهي من تصويري و سوف ارفق بعضا منها في هذه المشاركة ان شاء الله. ومما تجدر الاشارة اليه ان جزر فرسان بها العديد من الأدباء يأتى في مقدمتهم الأديب والشاعر ابراهيم مفتاح الذي خلد باشعاره هذه الجزيرة وابرزها . كما ان احدى قصائده التى القاها في احدى الاحتفالات الرسمية والتى كانت عبارة عن رسالة تتضمن احتياجات تلك الجزيرة قد كتبها الأهالى بماء الذهب واحتفظوا بها لأنها لا قت اسماع المسئولين وترجمت الطلبات الى افعال مما جعل هذه الجزيرة تحظى بالكثير من الخدمات بعد ذلك ، وشهدت العديد من برامج التنمية وكان ذلك في عهد الملك خالد رحمه الله . ولا زالت الجزيرة في تطور مستمر ، الا انها برغم ذلك لا زالت تعد بكرا تنتظر يوم عرسها السياحي . واترككم الآن مع بعض المعلومات والصوور.
    الموقع
    تبعد جزيرة فرسان عن مدينة جازان حوالى50 كيلومترا تقريباً، بين خط العرض61.7 شمالاً وخط الطول41.7 شرقاً، وتضم مجموعة كبيرة من الجزر الأخرى والتي يصل تعدادها إلى84 جزيرة تقريباً، ويصل طول شواطئها إلى حــوالــى216 كــيلــومتــراً، وتــعــد )فرسان الكبرى( أكبر هذه الجزر مـن حيث المساحة و السكان، إذ تصل مساحتها تصل لحوالى369 كيلومترا مربعا تقريباً، ويبلغ طول الجزيرة من طرفها في الجنوب الشرقي إلى طرفها في الشمال الغربي حوالى70 كيلومترا تقريباً، وتأتي السقيد (فرسان الصغرى)الثانية من حيث المساحة والسكان أيضاً إذ تبلغ مساحــتها حــوالي109 كيلــومترات مربعــة تقريباً
    كيفية الوصول للجزيرة
    هناك طريقتان للوصول إلى الجزيرة، الأولى عن طريق العبارة التي تستغرق رحلتها ثلاث ساعات تقريباً، وهي تتسع لحوالى30 سيارة، وبها قسمان، قسم للرجال وآخر للنساء، وتبدأ رحلتها في تمام الساعة السابعة صباحاً، وهذه الوسيلة مجانية للجميع، وعلى أصحاب السيارات الحجز المسبق لسياراتهم من مدينة جازان إلى الجزيرة وبالعكس وذلك لتفادي التأخير الطويل.
    أما الطريقة الثانية فهي عن طريق القارب الذي يبلغ طوله حوالى التسعة أمتار تقريباً، ويستغرق زمن الرحلة به حوالى الساعة، ويتسع إلى15 راكباً تقريباً، وهو مغطى ويحتوي على قسمين، قسم للرجال وآخر للنساء، وهي وسيلة غير مجانية وتقتصر على الركاب والأمتعة فقط، ولا يتوجب الحجز المسبق لها بل يتوجب توافر العدد الكافي من المسافرين أي حوالى سبعة أشخاص ويدفع كل راكب50 ريالاً فقط.وللحجز للسيارة من مدينة جازان إلى الجزيرة الاتصال بالأرقام التالية:
    من داخل المملكة3160053- 07- تحويلة2180
    من خارج المملكة3171000-009667تحويلة2180
    أما للحجز من الجزيرة إلى مدينة جــازان فيجــب الإتصــال بالأرقــام التــالية:
    مـن داخـل المملكة 07-3160053 تحويلة 124
    وللعلم فقــط فإن الجــزيرة لا تحتوي على أي شركة لتأجير السيارات ولا على سيارات أجرة .
    التكوين الجيولوجي
    تتكون جزر فرسان من مسطحات من الأحجار الجيرية الشعابية التي لا ترتفع عن سطح البحر بأكثر من20 متراً في المتوسط، وولدت جزيرة فرسان نتيجة لوجود كتل هائلة من الملح المايوسيني المندفع إلى أعلى مكوناً قباباً ملحية صخرية قامت برفع ما عليها من الترسبات الكلسية التابعة للزمن الثالث، وقد تعرضت هذه الجزر لعدة انكسارات وتصدعات نتيجة لتوسع البحر الأحمر في زمن (البلايستوسين) الذي أدى بدوره إلى عملية رفع مستمرة لهذه الجزر، وأهم التكوينات الجيولوجية في هذه الجزر، الحجر الجيري الشعابي الذي يغطي كافة الجزر على شكل قشرة من الحجر الجيري الصلب الذي يحتوي على عدد كبير من الحفريات، وفي شمال الجزيرة توجد سلاسل من تكوينات الطين والجبس والأنهايدرايت مختلفة السُمك، وحسب ما يقوله الدكتور عبدالله الدباغ أستاذ الجيولوجيا في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن بالظهران أن العمر الجيولوجي لجزر فرسان عمر حديث يتراوح ما بين ثلاثة ملايين وثلاثة ملايين وخمسمائة ألف سنة تقريباً، بينما يصل عمر منطقة جازان وسلسلة الجبال الموجودة بها إلى ثلاثة ملايين سنة فقط، ويضيف بأن ثلاثة ملايين أو ثلاثة ملايين ونصف سنة يعتبر عمراً حديثاً جيولوجياً.
    التضاريس
    يتميــز سطــح جزر فــرســان عمــومــاً بــــقلة ارتفــاعــه عــن سطــح البحــر والــذي يتراوح ما بــين10 و20 متراً، ويـزداد هــذا الارتفاع عــند الأطراف إلــى ما يقـارب40 متراً، ويصــل أقصــى ارتفـــاع لــه فـوق مستوى سطــح البحـر إلــى72 متراً، كمــا تنتــشر الأخـاديد التــي نتجــت عــن بعــض الانكـسـارات، وقد تشغـلها بعــض الأوديــة والجــرف الصخــرية التـي تنتــشر انتشاراً كبيراً حــول ســواحـل معــظــم الجــزر خصوصاً سواحـل شـــرق جزيرة فرســان، وسواحلــها مغطــاة بيضاء اللــون متكــونة مـن حطـــام الأصداف الكلــسية، وهــي رمــال نظــيـفة جــداً تخـلو مــن الملــوثات والشوائب.
    الآثار
    القلعة العثمانية:
    هي إحدى المباني الأثرية بالجزيرة، وتقع في شمالها، أي بين فرسان وقرية المسيلة على مرتفع يمنحها موقعاً استراتيجياً، لأنها تطل على عموم بلدة فرسان، وهي مبنية من الحجارة والجص(الأنهايدرايت) الموجودة خاماته بكثرة في جزيرة فرسان، وسقفه مصنوع من جريد النخل الموضوع على أعمدة من قضبان الحديد، وهناك عدد من المباني دائرية أو مستطيلة الشكل تقع في جنوب بلدة فرسان في منطقة تسمى (العرضي)، كان قد اتخذها الجنود العثمانيون كثكنات عسكرية لهم.
    منطقة غُرين:
    يبلغ حجم الحجر الواحد في هذه المنطـقة حوالى2.5×1.5 متر أو أكثر ويزن عدة أطنان إن قدر له أن يوزن، وفي موضع آخر يدعى )القريا(، توجد آثار مشابهة أبرز ما فيها الأسرة المصنوعة من الحجارة وبقايا غرف لا يزيد الضلع الواحد من أضلاعها عن حجرين منحوتين بشكل هندسي، وقد استنتج بعض الخبراء التابعين لقــسم الآثار بوزارة الــتربية والتــعليم مــن الكتابات الموجودة على بعــضها أنهــا تعــود إلــى عــصور مــا قـبل الإسلام.
    وادي مطر:
    توجد في هذه المنطقة التي تقع جنوب بلدة فرسان وعلى بعد تسعة كيلومترات تقريباً بعض الأطلال ذات الصخور الكبيرة والتي كُتب على بعضها بعض الكتابات الحميرية التي فُسِرت من قِبل بعض الخبراء التابعين لقسم الآثار بوزارة التربية والتعليم بأنها كتابات حميرية تعود إلى عصور ما قبل الإسلام، والشيء العجيب في معظم المناطق الأثرية في الجزيرة هو الصخور الضخمة المستخدمة في تلك المباني، وذلك يضع أمامنا علامة استفهام في كيفية إحضار هذه الصخور والمكان الذي اُحضرت منه.
    مسجد النجدي:
    من مساجد جزيرة فرسان القديمة والذي شّيدة تاجر اللؤلؤ إبراهيم التميمي يرحمه الله في عام1347هـ، وأهم ما يميز هذا المسجد النقوش والزخارف الإسلامية والتي تشبه إلى حد كبير تلك الموجودة في مسجد قصر الحمراء بالأندلس.
    منزل الرفاعي:
    من المعروف أن فرسان مليئة بالمعالم الأثرية والمباني منزل تاجر اللؤلؤ أحمد منور رفاعي يرحمه الله، والذي يعد تحفة حقيقية في مجال الفن المعماري القديم، إذ يعكس الثراء والترف بفرسان أيام ازدهار تجارة اللؤلؤ، ولمنزل الرفاعي نسخة طبق الأصل موجودة في الرياض يستطيع رؤيتها كل من يزور مهرجان الجنادرية، وقد تم عمل هذه النسخة لهذا المبنى لصعوبة نقل المبنى إلى الرياض ولتعريف الناس بأحد آثار بلادنا العزيزة.
    بيت الجرمل:
    مبنى يقع على ساحل جزيرة قماح يقال إن الألمان قاموا ببنائه بهدف جعله مستودعاً للأسلحة والذخيرة نظراً لما يمثله موقع الجزيرة الاستراتيجي من أهمية لتوفير الذخيرة لسفنهم المتجولة في البحر الأحمر أثناء الحرب العالمية الاولى، ويعتقد أن السبب في عدم إنهاء بنائه هو انتهاء الحرب سنة1918م، وعلى الرغم من الجهد المبذول في إنشاء هذا المستودع إلا أن الكثير من أعمدته قد انهارت نتيجة تآكلها بسبب عوامل التعرية، ويبلغ طوله حوالى107 أمتار وعرضه حوالى34 متراً.
    الكدمي:
    وتقع هذه المنطقة الأثرية في قرية القصار، وهي عبارة عن أبنية متهدمة ذات أحجار كبيرة يغلب عليها الطابع الهندسي الذي يتمثل في مربعات ومستطيلات بقايا أحجار تشبه إلى حد كبير الأعمدة الرومانية، وبعض هذه الحجارة قد لا تخلو من كتابات قديمة بالخط المسند
    قلعة لقمان:
    قلعة لقمان أو جبل لقمان كما يسميها أهالي فرسان، تقع على يسار الطريق المتجه إلى قرية المحرق، وهو عبارة عن مرتفع مكون من مجموعة من الصخور مربعة الشكل تقريباً، والتي تدل على أنها أنقاض لقلعة قديمة
    العرضي:
    تقع العرضي فــي جنوب فرسان خلف مبنى إمارة محــافــظة فرسان، وهي عـبارة عن مبان دائريــة أو مستــطيلة الشكل مبنــية عــلى شكل حلقة دائرية على مساحـة لا بأس بهــا، وتعتبر هذه الثكــنات العــسـكرية هـي إحدى الدلائل على وجود العثمانيين بالجــزيرة إبان العهد العثماني.
    المناطق السياحية
    ساحل عبره:
    منطقة ساحلية تمتد لعدة كيلومترات وتقع في الجنوب الغربي من فرسان، يقصدها سكان الجزيرة لصيد السمك، وهذه المنطقة هي المكان المفضل للرحلات بالنسبة لهم إضافة إلى كونها منطقة صالحة للتخييم مثلها مثل باقي سواحل الجزيرة، وقرية المحرق هي أقرب قرية من سواحل عبره.
    خليج جنابة:
    أكبر خلجان جزيرة فرسان وأكثرها وفرة من حيث الأحياء المائية، ويقصده بعض الشباب لمزاولة هواية استخراج اللؤلؤ إضافة إلى كونه منطقة للتخييم بالنسبة لزوار جزيرة فرسان في فترة العطلات، وعلى ساحله يقع أحد فنادق فرسان الذي قد جهز على أعلى مستوى.
    منطقة القندل:
    تقع في شمال جزيرة فرسان، والطريق إليها وعر قليلاً ويحتاج إلى مرشد خبير بالطريق، ولكن عند الوصول إليها سيجد الزائر أن الجهد للوصول إلى القندل يستحق كل هذا العناء لما سوف يشاهده من مناظر غاية في الروعة والجمال وسط غابة من أشجار الشورى (المانجروف) وأشجار القندل التي تتخللها الممرات المائية فتعطي تلك المنطقة المزيد من السحر والجمال.
    ساحل (العشة) :
    يقع في جنوب فرسان وهو أجمل سواحل الجزيرة من حيث نظافة رماله وصفاء مائه، لذلك فإن الكثيرين يقصدونه للسباحة، ويمكن القول بأنه من أفضل مناطق التخييم والسباحة بالجزيرة.
    ساحل الفقوه:
    يقع في شمال قرية الحسيّن، ويعتبر من المناطق الجميلة التي يرتادها سكان الجزيرة من وقت لآخر خاصة لصيد الأسماك بالشباك والتمتع بمناظره الخلابة.
    سواحل جزائر فرسان تتميز بغناها بمصائد اللؤلؤ ومصائد الأسماك، وتنوعت فيها الحياة المرجانية والأحياء المائية من رخويات وقواقع، إلى جانب ذلك كله، فهي تعتبر مناطق غنية بمادة العنبر الخام الذي يشكل وجوده على سواحلها مصدراً من مصادر الرزق بالنسبة لبعض سكانها الذين يمارسون هواية البحث عنه في موسم الشتاء، ففي هذا الفصل من كل عام تهب الرياح العكسية الجنوبية الغربية الشديدة التي تهيج معها الأمواج، هذه الرياح يسمونها محلياً )الأزيب(، ففي هذا الموسم يخرج بعض الفرسانيين فيما يشبه النزهة إلى السواحل الجنوبية والغربية لهذه الجزر للبحث عما يسمونه (الصوابي)، وهي الأشياء التي تطفو على سطح البحر كالأخشاب وبعض الآنية أو الزجاجات الفارغة التي يرميها بحارة البواخر العابرة للبحر الاحمر.وتحتوي محمية جزر فرسان على العديد من الحيوانات ومن أهمها الغزلان، ولم يتم تحديد صنف غزلان جزر فرسان تحديداً دقيقاً، وقد يظن بأن العينة التي جمعت من الجزر في العشرينات من القرن التاسع عشر هي من صنف الغزال العربي الإدمي، كما يسمى أيضاً الغزال الإدمي الفرساني، والطيور كثيرة في هــذه المحمية، ولكن معــظمها طــيور بحــرية قــد تصل أعدادها لعدة آلاف، وتقل أعداد الطــيور البرية كثيراً عن أعداد الطيور البحرية، وتقــسم الطيور حسب المكان إلى ثلاثة أقسام: طيــور البحر وطيور الشاطئ وطيور البر، كذلك الغطـــاء النباتي الذي يتمثل في أشجار الشورى التــي تنــمو فــي الخلــجان المحمــية عادة مــن الأمــواج البحرية الشديدة، والتي قد يصل ارتفاعها لأكثر مــن ثلاثة أمتار، بالإضافة إلى الشعاب المرجانيــة والسلاحــف والدلافين التي يمكــن مشاهــدتها فــي خليج جنابة وهي ترتع وتلعب.
    ويعد خليج جــنابة مـــن أغنى مناطق البــحر الأحــمر بالأحــياء البــحرية، والشــــواطــئ الــتي يرتادهـــا الكــثير من الزوار من جميع أنحاء العــــالــم، وهــي شــواطــئ بكــر ذات طــبيعة خلابة.
    قصيدة الشاعر باراهيم مفتاح وقد كتبت بالماء المذهب.
    [IMG][/IMG]
    بعض القرى الفقيرة للصيادين بجوار جزيرة فرسان الرئيسة وقد تم مسحها من قبل مؤسسة الملك عبدالله للأسكان التنموى لبناء مساكن حديثه للصيادين.
    [IMG][/IMG]
    بيت الرفاعي وهو احد تجار اللؤلؤ ويعد تحفة معمارية الا انه قد تعرض للتخريب
    [IMG][/IMG]
    مسجد النجدى وهو احد التحف المعمارية في الجزيرة الكبرى فرسان
    [IMG][/IMG]
    احد المنازل الأثرية في جزيرة فرسان
    [IMG][/IMG]
    بعض المنازل الطينية القديمة في احدى القرى التابعة لجزيرة فرسان
    [IMG][/IMG]
    [IMG][/IMG]

    شح المياة مشكلة عانت ولا زالت تعاني منها الجزيرة


    [IMG][/IMG]
    الزراعة المهجوورة في الجزيرة.

    [IMG][/IMG]

    بعض شواطئ الجزيرة المغطاة بشجر المانغو





  8. #18
    مسافر خبير الصورة الرمزية ابو عمر
    تاريخ التسجيل
    May 2004
    المشاركات
    1,193

    افتراضي


    موقع جزيرة فرسان بالنسبة للملكة ولمنطقة جازان

    ]صورة من النت عن شواطئ فرسان

    الطلاب يزرعون اشجار المانقروف




  9. #19
    مسافر خبير الصورة الرمزية ابو عمر
    تاريخ التسجيل
    May 2004
    المشاركات
    1,193

    افتراضي

    بعض عوامل الجذب السياحي في جزر فرسان
    1- مهرجان صيد سمك الحريد
    ويعد هذا المهرجان من ابرز المهرجانات في الجزيرة وقد حظى مؤخراً باهتمام صاحب السمو امير المنطقة حيث نشرت صحيفة الوطن بأن أمير منطقة جازان سمو الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز قد وقع على وثيقة إعداد الدراسة الاستراتيجية للتنمية السياحية، ومذكرة التفاهم بين الهيئة العليا للسياحة وإمارة منطقة جازان بهدف تنمية السياحة بما يتوافق وأهداف التنمية الوطنية.
    ويجيء ذلك في إطار الاهتمام الذي يوليه أمير المنطقة للنهوض بها في جميع المجالات وخاصة قطاع السياحة، وفي سبيل الوفاء ووفق السياسة العامة لتنمية قطاع السياحة وتطويره.
    وقد نالت محافظة فرسان نصيبا وافرا من هذه الرعاية فقد تبنى سموه منذ عامين تفعيل مهرجان صيد الحريد والاهتمام به، والذي يعد نوعا من الاحتفالات والموروثات الشعبية.
    وتتميز فرسان بالعديد من المواسم طوال العام ونشأت هذه المواسم بحكم طبيعتها الجغرافية التي فرضت على سكان هذه الجزيرة لغة التعايش مع أوضاعهم الجغرافية، والخروج من عنق الحصار لبناء علاقة مع ما حولهم من طبيعة وإمكانات أخرى، وفي محاولة لكسر حاجز العزلة وفق منظومة موسمية على مدار العام رغبة في عدم الإحساس بروح الرتابة وخلق مزيج من التعايش مع واقعهم في عاداتهم وتقاليدهم وفي فنونهم وتراثهم.
    من خلال هذه الرؤية المتجذرة في أعماق الفرسانيين منذ القدم حيث تعرفنا على العديد من عادات وتقاليد هذا المجتمع في موروثاتهم الشعبية ومواسمهم المتعددة والتي ما أن ينتهي موسم حتى يبدأ موسم آخر من هذه المواسم.
    ومن تلك المواسم في فرسان الشدة، المراشة وموسم الطيور المهاجرة (الجراجيح) وأسماك الحريد والتي تعرف بالسمك "الماشي" وهذه الأسماك تظهر على ساحل البحر الأحمر ويتم اصطيادها من قبل الصيادين كغيرها من الأسماك، لكن في فرسان الوضع مختلف حيث تظهر هذه الأسماك في وقت محدد، واحتفاء الأهالي بقدوم هذا الزائر ظاهرة تستحق الدراسة.
    ففي فرسان تستقبل هذه الظاهرة بالاحتفالات العديدة من أنواع الفنون إذ تعتبر عادة يتوارثها الفرسانيون.
    وهذه العادة تتمثل في طريقة الصيد حيث يقود الصيادين رئيس مكلف وهو ما يعكس نوعاً من الوعي بالقيادة والامتثال لها والعمل الجماعي وحرص الآخرين على استمرارية هذا الفصل وتعاقبه عبر الأجيال.
    وحالة الانطلاق لصيد سمك الحريد تسبقها حالة من الترقب والرهبة خاصة بعد أن يقترب المدار الدائري من الانغلاق بأشجار تم جلبها بجهود فردية من الموجودين على الشاطئ لتكون حائلاً بين السمك والشباك التي تم بموجبها إحكام الحصار المبدئي لهذه الأسماك. عندها يأذن المسؤول الأول عن هذا التنظيم للناس بالاقتراب من حافة الشاطئ والجلوس المدعوم بروح الانطلاقة التي تتأجج داخل النفوس التي تنتظر أي حركة أو صوت حتى لو كانت غير متعمدة، لكنها برهة الانتظار المحمومة بدوافع انطلاق الحركة بعد أن يكتمل المدار والدائرة التي يحاصر فيها سمك الحريد تقذف الأجساد نحو الانطلاقة الجماعية وبأيديهم أكياس فوهتها محكمة بإطار دائري في سباق واندفاع مثير يتساوى فيه كل الناس كبيرهم وصغيرهم.
    وبهذه المناسبة والتظاهرة السنوية والتي يشارك فيها سمو أمير منطقة جازان للمرة الثانية أهالي فرسان احتفالاتهم وابتهاجهم، فقد وجه سموه بتذليل كافة الصعوبات لإنجاح هذا المهرجان وفق الموروث والعادة. وهي فرصة لإظهار هذه المناسبة وهذا الحدث بما يتناسب والعادة المستلهمة من التراث حتى يعي الجيل الحاضر مثالية الأجداد والآباء وعشقهم المتنامي للعمل المنظم والمساهمة في الرقي بهذه التظاهرة الاحتفالية وإظهارها.
    وعلى الرغم من أن شواطئ فرسان تتمد مئات الكيلومترات وكذلك الجزر الممتدة والمتعددة والخلجان الكثيرة إلا أنه لا يطلع الحريد على الشاطئ إلا في مكان واحد يسمى (بحر الحريد) وهو عبارة عن شبه بحيرة ضحلة المياه تقع في الشمال الغربي من جزيرة فرسان الكبرى.. ويمتد هذا المكان من الشمال إلى الجنوب حوالي 3 كلم ومن الشرق إلى الغرب ما بين 800 - 1000م.
    وفي اليومين الأولين يخرج الحريد من الجهة الشمالية في مكان يسمى السيلة، فيما يطلع في النصف الثاني من الشهر القمري من 16 وحتى 22 منه على أكثر تقدير وإذا كان ذلك يوافق شهر أبريل في (الثلث الثاني منه) فإنه يطلع في ذلك الشهر.
    ليلة قدوم الحريد
    الفرسانيون يعلمون علم اليقين بقدوم الحريد حيث يشمون رائحته في منازلهم والتي تبعد عن بحر الحريد بـ 6 كلم حينما يحط رحاله في مكان وجوده بعد رحلته الطويلة الشاقة والتي يقطع خلالها آلاف الأميال البحرية وبعد استراحة في الشعاب المرجانية الضحلة يطفو على سطح البحر كما هي عادته.
    ويطلق الفرسانيون على رائحة الحريد كلمة البوسي أو البواسي. وفي الصباح الباكر وبعد شروق الشمس بدقائق يخرج الحريد من الشعاب ويتجه إلى الشاطئ حتى تظن أنه سيخرج إلى اليابسة ويخرج في مجموعات كبيرة تسمى بالسواد.
    كيف يُطهى الحريد؟
    سمك الحريد لذيذ الطعم لا يؤكل إلا محنوذاً ولا يقلى بالزيت ولاتنزع عنه قشوره ويشق من أعلاه لا من أسفل بطنه لاستخراج الأمعاء منه.
    وقديما كان أغلب الناس يذهبون إلى الحريد مشيا على الأقدام وقليل منهم يركبون الحمير وهي وسيلة النقل وقتها أما المشاة فيخرجون قبل صلاة الفجر وعندما يصل الناس ينتشرون على الجبال التي تطل على الشاطئ يراقبون خروج الحريد ويتبادلون إفطارهم وهم في سعادة غامرة.
    2- مشاهدة الطيور المهاجرة
    حيث تعد جزر فرسان محطة رئيسة للطيور المهاجرة ولهذا فإنها احدى الوجهات الهامة للمهتمين بالطيور من مختلف انحاء العالم وهناك عشرات المواقعه التى تحدث عن هذا الأمر .
    3- المحميات الطبيعية
    تعبتر جزر فرسان احدى المحميات الطبيعية في المملمكة ويستكيع الزائر لهذه الجزر ان يشاهد قطعان الغزال وهي تتنقل في الجزيرة بكل امان وحرية.
    4- رياضة الغوص
    وهي من الرياضات الهمانة في الجزيرة وهناك بعض الوكالات السياحية التى تنظم مثل ذلك النوع من الرياضة في الجزيرة.
    [SIZE="6"] [SIZE="4"][COLOR="red"]والآن اترككم مع افضل موقع عربي كتب عن جزر فرسان فضلا اضغط هنا
    http://www.resorts.com.sa/afwaj/ksa/...ot/carrot.html




  10. #20
    مسافر خبير الصورة الرمزية ابو عمر
    تاريخ التسجيل
    May 2004
    المشاركات
    1,193

    افتراضي

    واضغط هنا ايضاً:
    http://www.sa-girl.com/vb/showpost.p...30&postcount=1
    واخيراً اترككم مع بعض ا لمقتطفات من أشعار اديب فرسان وشاعرها ابراهيم مفتاح:
    ["]
    [frame="9 80"]
    الرحيل إلى احضرار التعب
    للدرب في قدمي طعمٌ ولي سفرُ
    يضم خطوي ويقصيني وينتظرُ
    رقصٌ بأوردتي يلهو ويأكلني
    تعبٌ وأزمنةٌ خضراء تنكسر
    تسوق لي غيمة إهماؤها ظمأٌ
    تكاد أوجهه في الصحو تنهمر
    لتشعل الأرض أعشابًا ترائبها
    مصقولة وثراها مشرقٌ نضر
    عيناي ما ارتضتا شمسًا تذيبهما
    أو فتنة في لظاها يرقص الحور
    ارجع فديتك ياركضًا يبيح دمي
    وخذ بناصيتي للبعد يا سفر
    وارسم على جبهتي فلكًا وأشرعة
    وفارسًا بصهيل الخيل يعتمر
    ركبًا على أحرفي ينساب قافلة
    وموجة من دم التاريخ تنحدر
    تذيبني في حنايا الريح أغنية
    وتستريح على جرحي وتنتش
    ر


    يا صباح الشعر

    افتحوا الباب إلى بهوِ القصيـــده
    وأضيئوا عتمة النطقِ البليـــده
    وامنحوا حِبَر القوافي رقـــــةً
    ربما تأتي ولاداتٌ جديــــــده
    ربما الأفْق الذي عافَ الدُجــــى
    يرتدي صحوَ عباراتٍ وليـــده
    يرتدي في طعم شاديه لظــــــىً
    وابتهاجاً للمُنى يكسو نشيــــده
    * * *
    يا صباح الشعرِ هلاّ مطــــــرٌ
    يُشعل الدرب مساراتٍ وطيـــده
    يُشعل الحرف على معصمـــــه
    رقةً نشوى وخطواتٍ عنيــــده
    ونهاراً ضمَّ بشرى شاعــــــرٍ
    وهَجَاً يأتي على كفِّ قصيــــده
    يتنامى في حناياها الضحـــــى
    قُبَلاً خُضراً وأياماً سعيـــــده
    تُطلقُ السائدَ من واقعــــــه
    نحوَ آمالٍ وآفاقٍ بعيــــــده
    في مَداها تَغزلُ الحرف سنــــاً
    من شذى العصرِ وأمجاداً تليـــده
    وتذيبُ الفكر في حاضـــــرهِ
    أمةً في موكبِ الآتي فَريــــده

    رسالة إلى حبيبتي
    تسائلني هل مسني الحب قبلها
    وهل ذقت يوماً في الأحبة مثلها
    وهل شفني وجدٌ تناثر في دمي
    لهيباً.. فأعيتني إجابة سؤلها
    أحبك ظبياً في الفلاة.. ولفتة
    وسحر عيون ينقش الليل كحلها
    أحبك صحواً.. واعتدالاً.. وخيمة
    ولمحة برق في العشيات وشلها
    أحبك مجدافاً.. وبحراً.. وساحلاً
    وآهة شوق أشعلت قلب خِلها
    بياض شراع يلثم الموج خدّه
    وساعية في اليم تزهو بحملها
    أحبك أصدافاً.. وقلعاً مسافراً
    ولؤلؤة لم تشهد العين مثلها
    أحبك ودياناً.. وشعباً.. ونخلة
    يذوب الضحى شوقاً إلى فيء ظلها
    أحبك في ليل السهارى حكاية
    وسيرة أجيالٍ مضت لا أملها
    وحاضر أيام يموج اخضرارها
    تتيه على جيد الزمان بِدَلِّها
    أحبك بدراً في السماء ونجمة
    تلوّح للسارين في بحر ليلها
    أحبك في الوادي أريج بشامة
    وطيب خزامى يرشف الظبي طلها
    أحبك ريحاناً.. وشيحاً.. وكادياً
    وعطر مساء في ردائم فُلِّها
    أحبك إنساناً.. وبيتاً.. وشارعاً
    وجلسة إخون تفيض بنبلها
    أحبك أمّا درّهت ساعة الضحى
    وناجت حناناً في المغيبة طفلها
    أحبك عصّاباً ينادي رفيقة
    فيصغي إلى تلك النداءات نخلها
    أحبك بئراً تلتقي حول مائها
    متاعب أهل الحي من أجل غسلها
    أحبك شاياً في الصباح وقهوة
    وفعل رجالٍ هزني نبل فعلها
    أحبك أشكوها إلى كل عاشق
    يعيش مدى الأيام صباً مُولّها
    عشقتك ياأرضي وعشقي يذيبني
    «ومن ذا الذي ترضى سجاياه كلها[/frame]»؟!
    [/frame][/CENTER]




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

     

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك